منتدى مدرسه الإعداديه الحديثه للبنات

(( ضمان الجودة و التهيئة للإعتماد التربوي ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

(( ضمان الجودة و التهيئة للإعتماد التربوي ))

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مارس 02, 2010 12:00 am

(( ضمان الجودة و التهيئة للإعتماد التربوي ))

**الهدف الأساسي من ضمان الجودة و التهيئة للإ عتماد التربوي هو :-
تحسين المدرسة وتطويرهااستنادا إلى مؤشرات الأداء للمعايير القومية للتعليم ورفع مستوى جودتها استعدادا للإعتماد التربوي.
ويتركز هذا المشروع على الإصلاح التمركز على المدرسة . فالمدرسة هى وحده الفعل من وإلى التغيير وهي خط الإنتاج في العملية التعليمية وتعمل كمنظومة واحدة تسعى إلى رفع جودتها من جميع الجوانب (جودة شاملة) فهو إصلاح شامل لتحقيق مدرسة فعالة من حيث :-
=مخرجات المدرسة التعليمية .
= أداء متميز للمعلم وعملية تعليمية ترتكز على المتعلم وتكسبه مهارات التفكير النافد والإبداع.
= توفير مناخ إجتماعي إنساني.
=العمل بكفاءة فى إطار اللامركزية والمشاركة المجتمعية.
والإ صلاح المتمركز على المدرسة يتطلب العديد من العمليات للتأكد من نجاح هذا الأسلوب داخل المدرسة أهمها:-
(1)- وجود رؤية للمدرسة تتمكن من خلالها تحديد الهدف والمغزى العام لإصلاح التعليم .
(2)- امتلاك المدرسة للآليات والأ دوات التي تتمكن من خلالها من إدارة عمليات التغيير المترتبة على ذلك الإصلاح.
(3)-امتلاك المدرسةلإستراتيجية خاصة وخطة واضحة يتحدد من خلالها الهدف الذي تسعى إليه المدرسة.
(4)- تكاتف وتعاون جميع العاملين بالمدرسة للوصول إلى الإصلاح المتمركز على المدرسة لتحقيق الجودة والوصول إلى الإعتماد التربوي .
وللوصول إلى الجودة الشاملة يجب أن تمر المدرسة بعدة مراحل :-
المرحلة الأولى :-
التهيئة والإستعداد وبناء القدرات
تهتم المدرسة ببناء ثقافة داعمة للتطوير يوضح من خلالها لأعضاء مجتمع المدرسة و المعنيين
( مجلس الأمناء – أولياء الأمور – المجتمع المحلي ) معنى التطوير وأهميته وضرورته وأهدافه ومراحله.
المرحلة الثانية :-
التقييم الذاتي للمدرسة
ويقصد به تلك العملية التي من خلالها يتم إصدار حكم على المدرسة يتعلق بجودة أداءها وفاعليتها كمؤسسة تعليمية تربوية لها أهدافها التي تسعى لتحقيقها من خلال المعايير القومية للتعليم.
والتقييم الذاتي للمدرسة يسعى إلى تحقيق عدة أهداف منها :-
• يرصد الواقع المدرسي بمختلف جوانبه لتحديد نقاط القوة والضعف فيه.
• يعزز نقاط القوة ويعممها ومعالجة نقاط الضعف والتغلب عليها.
• يساعد كافة العاملين بالمدرسة على النمو المهني بتحسين مستوى أداؤهم باستمرار.
• يطور باستمرار الأداء المدرسي والبحث باستمرار عن أنسب السبل والبدائل التي تحقق الفعالية لها الأداء وتطويره باستمرار.
• يتابع جودة التعليم بصورة تحقق الموازنة بين كم التعليم وكيفه بحيث لايترك الكم يطغى على الكيف في الأداء المدرسي بهدف الوصول إلى التعلم الفعال.
• يصدر أحكام موضوعية على الأداء المدرسي في مختلف مجالاته تكون بعيدة عن الأحكام و الإنطباعات الشخصية بحيث تكون معتمدة على شواهد وأدلة موضوعية مدعمة بالمؤشرات الكمية والكيفية وتقوم على الملاحظة المباشرة والمعايشة شبه الكاملة لنظام اليوم الدراسي.
• يهدف إلى التوجيه والإرشاد ويهدف إلى الإصلاح والتطوير ورفع جودة الأداء.
• يقدم معلومات حقيقية عن أوضاع التعليم بالمدرسة والمشكلات التي تواجهها.
• يساعد على اتخاذ قرارات تهدف إلى تحسين جودة الأداء.
مسئولية عملية التقييم الذاتي داخل المدرسة
تقع مسئولية التقييم الذاتي بالمدرسة على عاتق فريق الجودة داخل المدرسة والذي يتم تشكيل داخل المدرسة :-

مهام فريق الجودة بالمدرسة ومسئولياتة
- تشكيل فرق العمل داخل المدرسة اللازمة للقيام بعملية التقيم الذاتي.
- قيادة وتوجيه فرق العمل في عملية جمع وتحليل البيانات والمعلومات.
- المشاركة في وضع خطة تحسين الأداء داخل المدرسة.
- متابعة وتنفيذ خطة تحسين الأداء بالمدرسة.
- الإشراف على إعداد التقرير النهائي للمدرسة.
طريقة التقييم الذاتي
جمع المعلومات والبيانات عن الأداء المدرسي والوضع الحالي ومقارنته بالمعايير .


المرحلة الثالثة :-
تحديد أولويات التطوير المدرسي
عند النظر في ترتيب الأولويات يجب أن نتساءل عن
- كيفية وضع الأولويات في صورة احتياجات؟
- ما عدد الأهداف التي تستطيع المدرسة القيام بها بشكل معقول أثناء العام الدراسي؟
- ما الأطراف المشاركة في العملية التعليمية؟
ويمكن الإستفادة من المعايير التالية عند وضع أولويات بالإحتياجات داخل المدرسة.
* أولويات وزارة التربية والتعليم.
* الصلة بين أهداف المدرسة ورسالتها.
* الوقت والأموال والموارد المتاحة.
* الأهداف المستمرة من خطط سابقة.
* بعض الأولويات يجب أن تكون محلية.
* قدرة هيئة التدريس على التعامل مع الأفكار الجديدة.
* مدى إمكانية استخدام خبرات هيئة التدريس.
المرحلة الرابعة:-
تصميم الإجرائية لتطوير المدرسة
تخطيط التحسين هو عملية تمكن المدرسة من القيام بالتحسينات التي تم التخطيط لها وهي تحسينات متعلقة بإحتياجات.
(1) تم تحديدها من خلال عملية التقييم ( داخلية ).
(2) تم تحديدها من خلال متطلبات قومية أو محلية ( خارجية ).
إن تخطيط التحسين يجب أن يساعد المدرسة على تقديم الإجابات العملية على الأسئلة التالية.
= اين المدلرسة الآن؟
= ما التغييرات التي يجب إجاءها؟
= كيف ندير تلك التغييرات مع تحديد الزمن؟
= كيف نعرف ما إذا كنا نعمل بشكل صحيح أم لا؟
ومن أجل نجاح التخطيط يجب أن:-
# تركز خطة عمل تحسين المدرسة اهتمامها بأهداف التعليم وخصوصا تعلم الطلاب وإنجازاتهم.
# تقدم لنا خطة عمل تحسين المدرسة منهجا شاملا منسقا لجميع جوانب التخطيط.
# توضح لنا رؤية المدرسة في الأجل الطويل الذي يمكن خلاله وضع أهداف سهلة قصيرة الأجل وتبين الأولويات الموجودة بالخطة.
# تسمح للمدرسين بالسيطرة على عملية التغيير بدرجة أكبر وبالتالي تقلل المجهود.
# تحظى انجازات المدرسين بتقدير أوسع و من ثم يكتسبون الثقة وإحترام الذات ويصبح لديم دوافع مشجعة.
# تتحسن جودة النمو المهني.
# تقوي وترسخ الشراكة بين المدرسة والمجتكع المحلي.
# تسهل عملية إعداد تقرير عما تقوم به المدرسة من أعمال.
عملية تخطيط التحسين للمدرسة هي عملية دورية لها مراحل متعددة وتبدأ عملية التخطيط من نقطة تحديد الإحتياجات من خلال أدوات التققيم الذاتي
ويبين الشكل التالي تلك العملية ومراحلها.
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
أهمية الخطة الإجرائية
أداة جيدة لإدارة العمل في التطوير المدرسي تستهدف مساعدة أفراد المجتمع المدرسي لتحقيق نوع من الإجماع حول:-
^ أولويات التطوير في مجالات العمل المدرسي المختلفة والتي يجب أن تنصب عليها جهود التطوير في الوقت الراهن وتلك التي يمكن تأجيلها إلى مراحل تالية.
^ الأهداف المنشود تحقيقها في كل مجال من مجالات العمل المدرسي في ضوء الأولويات التي تم الإتفاق عليها.
^ مستوى الأداء المطلوب الوصول إليه في كل هدف من تلك الأهداف.
^ الإستراتيجيات ( أنشطة تحقيق الأهداف الإجرائية ) التي يمكن إتباعها لتحقيق كل هدف إجرائي.
^ أدلة ومؤشرات النجاح في تحقيق الأهداف الإجرائية المحددة.
^ توزيع الأدوار وتحديد المسئوليات في تنفيذ الأنشطة والإجراءات.
^ الوقت اللازم والتوقيت المناسب لتنفيذ كل نشاط.
^الإمكانيات اللازمة ومصادر الحصول عليها.
^ توقيتات المتابعة والتقويم المرحلي للأداء في الخطة.
نموذخ للخطة التنفيذية ( الإجرائية )
الهدف العام :- ...............................
الهدف الإجرائي الأنشطة و الإجراءات المسئول عن التنفيذ الموارد المطلوبة الزمن ادلة ومؤشرات النجاح
تكتب الهدف المراد تحقيقة والمنبثق من الهدف العام مايجب عمله من أنشطة لتحقيق الهدف يكتب الذي سيقوم بتنفيذ هذا النشاط تكتب الموارد و الأموال المطلوبة لتحقيق الهدف تكتب المدة الزمنية التي يستغرقها هذا النشاط توضع مؤشرات توضح مدى التقدم والتحسن

يتم عمل خطة للمتابعة وتصميم أدوات المتابعة

..................................................................................................

بعد تنفيذ الخطة الإجرائية يتم عمل تقييم ذاتي مرة أخرى لمعرفة مدى التحسن في مستوى الأداء المدرسي.
*تعريف الجوده: -
هى تحقيق نقلة نوعية فى عملية التربية والتعليم والإ رتقاء بمستوى الطلاب فى جميع الجوانب العقلية والجسمية والنفسية والروحية واللإ جتماعية ولا يتحقق ذلك إلا باتقان الأعمال وحسن ادارتها .
*أهداف الجودة :-
1- الإهتمام بمستوى الأداء المدرسىمن خلال متابعة فاعلة واجرات تصحيحية وتنفيذ برامج التدريب المقننة والمستمرة والتأهيل الجيد.
2- إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية لتلافى الأخطاء قبل قبل وقوعها وبث الثقة فى العاملين وفى مستوى الجودة التى حققتها المدرسة والعمل على تحسينها بصفة مستمرة.
3- تحليل المشكلات بالأسا ليب والطرق العملية وإقتراح الحلول المناسبة بها ومتابعة تنفيذها.
* فوائد الجودة :-
(1) –ضبط وتطوير النظام الإدارى فى المدرسة نتيجة وضوح الإدارة وتحديد المسئوليات.
(2)- الإرتقاء بمستوى الطلاب في جميع الجوانب (الجسمية –العقلية- الإجتماعية –النفسية- الروحية)
(3)- ضبط شكاوى الطلاب وأولياء الأمور ومحاولة الإقلال منها ووضع الحلول المناسبه لها.
(4)- زيادة الكفاءةالتعليمية ورفع مستوى الأداء لجميع العاملين بالمدرسة.
(5)- توفير جو من التفاهم والتعاون والعلاقات الإنسانيه السليمة بين جميع العاملين بالمدرسة.
(6)- تمكين إدارة المدرسة من تحليل المشكلات بالطرق العملية والتعامل معها من خلال إجراءات تصحيحية ووقائية لمنع حدوثها مستقبلا.
(7)- رفع مستوى الوعي لدى الطلاب وأولياء الأمور تجة المدرسة من خلال الإلتزام بنظام الجودة.
(Cool- الترابط والتكامل بين جميع العاملين بالدرسة والعمل بروح الفريق.
(9)- تطبيق نظام الجودة يمنح المدرسة الإحترام والتقدير المحلي والإعتراف العالمي.

س|كيف تحصل على الإعتماد التربوي؟
أولا: التقيم الذاتي:-
لابد للمدرسة من عمل دراسة ذاتية توضح فيهاوضعها الراهن من نقاط قوة وضعف وكيفية التغلب على نقاط الضعف.
ثانيا: الزيارة الميدانية ( فريق من الخبراء ):-

بعد اتمام الدراسة الذاتية وتقديمها لهيئة الإعتماد تستخدم هذه الدراسة كأساس لتقييم المدرسة من قبل فريق الإعتماد .

ثالثا: القرار :-
لجنة من مراكز الإعتماد ومن عموم المهتمين بالعمليه التعليميه يتراوح عدد أفراد اللجنة من (15 إلى 20) ويقبل قرارها بمنح الإعتماد من عدمة.تطلب اللجنة طرف ثالث ليؤكد شفافية القرار.
س|كيف نصل إلى نظام تعليمي جيد ؟
بتشخيص مواطن القوة والضعف فى المؤسسة التعليمية ووضع مجموعة من الإجراءات التصحيحية والوقائية للوصول إلى المستوى المنشود.

س| كيف يتم الإعتماد ؟

باعتراف من هيئة الإعتماد بأن المؤسسة التعليمية أصبح لها نظم وبرامج تعليمية تحقق المعايير التي وصفتها لنفسها (( أي أنها فى تحسين مستمر لجميع أنشطتها) ومن هنايعتبر الإعتماد التربوي ليس هدف بل هو الآلية والطريق إلى:-
1-تحقيق وضمان جودة العملية التعليمية.
2-ضمان جودة المخرجات التعليمية ((بمعنى تحقيق المتعلم لمستويات إدارة مرغوبة والتمكن من المعارف والمهارات طبقا للمعاييرالقومية المتفق عليها)).
3- مدى استيفاء معايير الجودة في جميع عناصر العملية التعليمية من :-
(أ) المبنى المدرسي ويشمل :
1- سعة الفصول – الكثافة –الإضاءة والتهوية .
2- المعامل وقاعات الكمبيوتر- معمل اللغات.
3- الملاعب والفراغات – الموقع.
4- توافر اشتراطات الأمن والسلامةوفقا للمعاييرالمقررة من هيئة الأبنيه
العالمية.
(ب)المعلمون تتمثل في:-
1- أعدادهم ومؤهلاتهم .
2- نسبتهم إلى التلاميذ .
3-توافر التخصصات المختلفة (( العجز –والزيادة)).
4- الإعداد التربوي (( تدريبات وورش عمل)).
(ج)التلاميذ:-
معايير قبولهم – خلفياتهم الإجتماعية –والإقتصادية
(د)الإدارة المدرسية وتتمثل في:-
1-التاهيل العلمى. 2- إعداد هيئة الإدارة المدرسية .
3-الكفاءة المهنيه. 4- الدورات التدريبية
(ه) العمليات وتشمل :-
1-الإنتظام والحضور للمعلمين والتلاميذ
2-عمليتي التعليم والتعلم داخل حجرة الدراسة
3-سير العمليات الإدارية
4-الإستفادة من الإمكانيات المتاحة
5-علاقة المعلمين بالإدارة
6-توافر المنهج المدرسي الملائم
7-العلاقة مع أولياء الأمور
8-الأنشطة المدرسية
9-المشاركةالمجتمعية ومجلس الأمناء والجمعيات الأهلية ورجال
الأعمال.

(ه) العمليات وتشمل :-
1-الإنتظام والحضور للمعلمين والتلاميذ
2-عمليتي التعليم والتعلم داخل حجرة الدراسة
3-سير العمليات الإدارية
4-الإستفادة من الإمكانيات المتاحة
5-علاقة المعلمين بالإدارة
6-توافر المنهج المدرسي الملائم
7-العلاقة مع أولياء الأمور
8-الأنشطة المدرسية
9-المشاركةالمجتمعية ومجلس الأمناء والجمعيات الأهلية ورجال
الأعمال.














التخطيط الإستراتيجي
تقوم المدرسة بعمل خطة توضح فيها الأسلوب الذي تسير عليه خلال الفترة الزمنية التي حددتها لنفسها مسبقا .
ولعمل خطة استراتيجية يجب أن يكون لدى المدرسة قاعدة بيانات شاملة عن كل شيء في المدرسة .
وأول خطوة في عملية التخطيط هي وضع رؤية للمدرسة
(1) الرؤية :-
وهي الطموح الذي تريد المدرسة تحقيقة من خلال تنفيذ الخطة التي وضعتها لنفسها ويجب أن يكون هذا الحلم قابل للتحقيق وتسطيع المدرسة تنفيذه
ويجب أن تقوم الرؤية علي ثلاثة أركان رئيسية:-
أ – الإتاحة :- وهي توفير المكان المناسب
ب – الجودة :- وهي تحسين الشيء بشكل مستمر للوصول به إلى الأفضل
ج – النظم :- وهي القوانين واللوائح التي تتبعها المدرسة وتنظم العمل سواء داخلية أو خارجية
والخطوة الثانية هي :-
(2) الرسالة :-
وهي الآليات التي تتبعا المدرس لتحقيق الرؤية
والخظوة الثالثة هي :-
(3) القيم :-
وهي قيم العمل وكذلك القيم التي يتم زرعها لدى الطلاب وتنقسم الفيم إلى عدة أنواع ( قيم دينية – قيم أخلاقية – قيم إجتماعية – قيم سياسية )
وتأتي الخطوة التالية على قدر كبير من الأهميةوهي :-



(4) تحليل الوضع الراهن :-
ويتم تحليل البيانات من خلال قاعدة البيانات الموجودة بالمدرسة وتتم بطريقة التحليل الرباعي من خلال الجدول التالي :-

نقاط القوة نقاط الضعف

الفرص التحديات

وإذا نظرنا إلى المربع نجد أن الشكل العمودي يقسمه إلى جانب إيجابي وجانب سلبي ونجد أن الشكل الأفقي يقسمه إلى جانب يؤثر في المدرسة داخليا ( من داخل المنظومة التعليمية للمدرسة ) وجانب يؤثر في المدرسة من الخارج ( خارج المنظومة التعليمية )
ويتم تحليل البيانات كالتالي :-
نأخذ من قاعدة البيانات كل جزئية ونضعها في المكان الناسب لها داخل الجدول
مثال :-
يوجد بالمدرسة معمل أوساط متعددة ( توضع نقطة قوة )
يوجد مجلس أمناء داعم للمدرسة ( توضع كفرصة )
ضعف مستوى القراءة والكتابة لى عدد ( ... ) من التلاميذ ( توضع نقطة ضعف )
ضعف المستوى الثقافي لدى المجتمع المحيط بالمدرسة ( توضع كتحدي )
وعلى هذا الأساس يتم تحليل جميع البيانات
توضع البيانات بشكل كمي ( موثقة بالأرقام )مثلا
يوجد عدد (10) معلمين غير مؤهلين تربويا
وتأتي المرحل التالية
(5) صياغة الأهداف:-
وتم فيها الرجوع إلى التحليل الرباعي للبيانات
يكون التركيز على الجانب السلبي ( نقاط الضعف و التحديات )
نكون ملزمين بإيجاد حلول لنقاط الضعف وما يمكن لنا حله من التحديات بعمل خطط للتحسين
أما بالنسبة للتحديات التي تكون فوق قدرات المدرسة تكتب كملحوظة جانبية وهي النقاط التي تتعلق بسياسة الدولة
وتقسم الأهداف إلى ثلاثة أنواع :-
أهداف تخص الإتاحة – أهداف تخص الجودة – أهداف تخص النظم
وتوضع الأهداف في الجدول التالي :-
صياغة الأهداف
الإتاحة الجودة النظم
تكتب أهداف الإتاحة تكتب أهداف الجودة تكتب أهداف النظم
(6) وضع الخطة التنفيذية :-
بعد صياغة الأهداف يتم عمل خط تنفيذية للأهداف المراد تحقيقها والتي تحق رؤية المدرسة
يتم ترتيب الأهداف داخل الخطة التنفيذية ( أهداف الإتاحة – أهداف الجودة – أهداف النظم )
وتم ذلك من خلال الشكل التالي :-

الهدف العام :- ..............( يكتب الهدف العام من الخطة )...............................................
الهدف الأنشطة و الإجراءات المسئول عن التنفيذ الزمن التكاليف المؤشرات والأدلة
* تكتب أهداف الإتاحة أولا
* يكتب كل هدف على حدة
* يكتب لكل هدف النشاط الخاص به يكتب أمام كل نشاط المسئول عن تنفيذه * يكتب أمام كل نشاط الزمن الذي يسغرقه التنفيذ
* يجب أن يوافق الزمن التفصيلي للزمن العام للهدف * إذا كان هناك تكلفة للنشاط تكتب أمامه التكلفة
* إذا كان النشاط بدون تكاليف يكتب أيضا * توضع مؤشرات تحدد مدى نجاح الأنشطة التي تم اتباعها لتحقيق الهدف
ملحوظة :-
يتم في كل نشاط عمل نشاط للمتابعة مستمر طوال مدة التنفيذ ويحدد له مسئول عن تنفيذه مثل أي نشاط
يتم تصميم أدوات للمتابعة موافقة للنشاط الموضوع لتحقييق الهدف
مثال :- يوجد نشاط مثل ( عمل تدريب للمعلمين بالحصة لرفع قدراتهم )
يتم عمل سجل للحضور والإنصراف
يتم عمل استمارة للتقييم المستمر
وفي المتابعة كل نشاط له اسلوب مختلف وأدوات مختلفة
شرح مبسط للقانون 82 لسنة 2006 و لائحتة التنفيذية
ونبسيط القانون واللائحة التنفيذيةهنا على شكل سؤال وجواب
س / كيف تحصل المدرسة على الإعتماد التربوي ؟
ج / عندما تحقق المدرسة الحد الأدنى من المعايير القياسية التى تضعها الهيئة.
س / ماهي المعايير القياسية ؟
ج / هناك نوعان من المعايير :-
معايير قياسية و معايير معتمدة
المعايير القياسية هي :-
الأسس التي تضعها اللجان المتخصصة بمشاركة جميع الجهات المعنية والمستفيدين من الخدمة التعليمية استرشادا بالمعايير الدولية مع المحافظة على الذاتية الثقافية للأمة وتمثل الحد الأدنى لمستوى عناصر جودة المؤسسات أو البرامج التعليمية .
المعايير المعتمدة هي :-
المعايير التي تحددها المدرسة لنفسها وتعتمدها الهيئة بشرط ألا تقل عن المعايير القياسية .
س / من الذي يحدد معايير المدرسة ؟
ج / على المدرسة أن تضع لنفسها مستوى معين من المعايير المؤسسية والأكاديمية بما يتفق ورؤيتها المعلنة شريطة ألا يقل مستوى هذه المعايير عن المعايير القياسية التي تحددها الهيئة .
س / ما هي الشروط الواجب توافرها في المدرسة التي تتقدم بطلب الإعتماد ؟
ج / هناك شرطان أساسيان
أ ) أن تكون المدرسة منحت شهادة دراسية في أحد برامجها التعليمية أو أتمت دورة دراسية متكاملة .
ب ) ان يكون لديها من واقع السجلات المنتظمة ( خظة استراتيجية – نظم مراجعة داخلية – نظم تقييم ذاتي سنوية – خطط لتحسين الأداء ) .
س / ما هي الخطوات والإجراءات التي تتبعها المدرسة للتقدم للإعنماد ؟
ج / تتبع المددرس الخطوات الآتية :-
* تتقدم بطلب إلى هيئة الإعتماد أو أحد فروعها المختصة تعلن فيه عن رغبتها في الحصول على الإعتماد .
* يرفق مع الطلب ما يفيد توافر الشرطين الأساسين .
* ما يفيد موافقة الجهة التابعة لها مباشرة ( الإدارة التعليمية ) ممثلة في كيان ضمان الجودة بالإدارة .
* تخطر هيئة الإعتماد المدرسة كتابة باستكمال الإجراءات إذا كانت الطلب مستوفي الشروط وذلك في خلال 30 يوما من تاريخ تقديم الطلب .
* تسدد المدرسة الرسوم المقررة للإعتماد .
* تقدم الهيئة للمدرسة النماذج والبيانات اللازمة لإستيفاءها للسير في عملية التقويم و الإعتماد وذلك خلال 30 يوما من أداء الرسوم .
* تقدم المدرسة بالتنسيق مع الهيئة البيانات والدراسات التي تثبت استيفاء المدرسة للمعايير المقررة ( رؤية المدرسة ورسالتها – دراسة التقييم الذاتي التي قامت بها المدرسة – خطة تحسين المدرسة ونتائج تنفيذها – نظم التقويم وضبط الجودة بالمدرسة – أية بيانات أو دراسات أو مستندات تطلبها الهيئة ) .
* تعلن الهيئة للمدرسة عما إذا كانت ستقوم بعملية التقييم بنفسها أو عن طريق أحد المنظمات أو الأفراد ممن تم الترخيص لهم بممارس أعمال التقييم .
* يتم تحديد الإجراءات التي سيتم اتباعها للتقييم وكذلك المواعيد .
*بعد عملية التقييم تخطر المدرسة بنتيجة التقييم خلال 60 يوما من انتهاء عملية التقييم وذلك بخطاب موصى بعلم الوصول بالآتي :-
1 – إذا تبين استيفاء المدرسة للمعايير المقررة تمنح المدرسة شهادة الإعتماد والهيئة مسئولة عن إعلان القرار وإخطار الوزارات المعنية بنسخة من القرار .
2 – إذا لم تستوف المدرسة كل المعايير تحدد الهيئة جوانب القصوروكيفية التحسين للوصول إلى مستوى الجودة المطلوب .
3 – إذا وجد أن المدرسة ليس لديها القدرة على اسيفاء المعايير يحال أمر المؤسسة إلى الوزير المختص لإعمال شئونه فيها ويتضمن القرار :-
- درجة العجز ( شديد – متوسط ) .
- المعايير التي لم تطبقها المدرسة .
- ما يجب على المدرسة القيام به حتى تتمكن من الحصول على الإعتماد .
* لا يجوز للمدرسة التي لم تستوفي المعايير أن تتقدم للحصول على الإعتماد مرة أخرى إلا بعد موافقة الجهة التابعة لها مبشرة ( الإدارة ) والإدارة ملزمة بتقديم العون للمدرسة للحصول على الإعتماد .
س / ما هي مدة صلاحية شهادة الإعتماد ؟
ج / مدة صلاحية الشهادة 5 سنوات .
س / كيف يتم التجديد للإعتماد ؟
ج / يتم بنفس الإجلااءات السابقة ويتم تقديم الطلب خلال الشهر الأول من السنة الأخيرة من مدة سريان الإعتماد ويرفق معه آخر تقرير للجان الإعتماد عن المدرسة .
س / هل تتم مرجع المدرسة الحاصلة على شهادة الإعتماد خلال ال5 سنوات ؟
ج / تظل المدرسة خاضعة طوال تلك المدة للمتابعة والمراجعة من خلال :-
1 – تقارير ذاتية سنوية ترسلها المدرسة للهيئة .
2 – الزيارات التي تقوم بها الهيئة أو من ترخص له الهيئة المتابعة .
س / ماذا يحدث إذا خالفت المدرسة أو فقدت الشروط التي تم إعطاءها شهادة الإعتماد بناء عليه ؟
ج / إذا تبين للهيئة أن المدرسة ارتكبت مخالفات أو فقدت الشروط التي تم منحها شهادة الإعتماد بناء عليه أو غيرت النشاط أو نظام العمل بها بما يجعلها غير مستوفية للمعايير يمكن للهيئة أن تصدرؤ قرار بإيقاف أو إلغاء الشهادة بحسب حجم المخالفة .
ويتم الإلغاء مباشرة إذا حدث تغيير جوهري في غرض المدرسة أو ثبت أن المستندات التي تم تقديمها غير صحيحة أو أن المدرسة حصلت على الإعتماد عن طريق الغش أو التدليس .
ويتم إبلاغ المدرس بهذا القرار خلال 15 يوما من تاريخ صدور القرار ويتضمن الأخطاء و الأسباب التي أدت إلى الإلغاء أو الإيقاف وكذلك تبلغ الهيئة الجهات الرسمية و الوزارات المعنية بهذا القرار .
س / هل يمكن إلغاء قرار الإيقاف أو الإلغاء ؟
ج / يمكن إلغاء القرار إذا ثبت للهيئة إذالة الأسباب التي تم إلغاء أو إيقاف الشهادة بسببها .
ويتم ذلك بنفس الإجراءات التي تم إتباعها للحصول على الإعتماد .
س / هل يمكن للمدرسة أن تتظلم من قرار الهيئة بعدم منحها شهادة الإعتماد أو رفض التجديد أو إلغاءها أو إيقافها ؟
ج / يمكن التظلم إلى رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والإعتماد شريطة سداد الرسوم التي يحددها مجلس إدارة الهيئة ويجب تقديم هذا التظلم خلال 30 يوما من تاريخ إعطاء المؤسسة القرار .
س / ما هي رسوم التقدم للإعتماد ؟
ج / تحدد الهيئة رسوم للإعتماد ومنح الشهادة بما لا يتجاوز 50 ألف جنيه بما يتفق مع طبيعة كل شهادة ومؤسسة .
س / ما هي رسوم التظلمات ؟
ج / تحدد الهيئة رسوم التظلمات بما لا يتجاوز 5 آلاف جنيه للقرار الواحد .

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
abo nour[i]

Admin
Admin

عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 18/02/2010

http://elhadethabanat.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى